الكويت تتبرع بـ 3 ملايين دولار دعما لجهود الصين في مكافحة «كورونا»

أعلن سفير دولة الكويت لدى الصين سميح حيات اليوم الخميس عن تبرع مجلس الوزراء بمبلغ ثلاثة ملايين دولار أمريكي «نحو 21 مليون يوان صيني» للصين دعما لجهودها الحثيثة في احتواء فيروس «كورونا المستجد – كوفيد 19» ومكافحته.

وقال السفير حيات في تصريح لوكالة الانباء الكويتية ان هذا التبرع سيكون على شكل مساعدات طبية عاجلة يجري تسليمها بالتنسيق العالي المستوى مع الحكومة الصينية مؤكدا تقدير الكويت للجهود والإجراءات التي تتخذها الحكومة الصينية في حربها ضد الفيروس.

وشدد على “تضامن الكويت القوي ممثلة بسفارتها في بكين مع القيادة الصينية الرشيدة وشعبها الصديق في هذا الظرف الصعب” حيث تعمل السفارة منذ بدء تفشي الفيروس على مدار أيام الأسبوع دون توقف وحتى في عطل نهاية الأسبوع للوقوف على جميع الأمور الدقيقة في ظل الظروف الاستثنائية القائمة التي تتطلب الحوار الفوري مع قيادات الحكومة الصينية.

وأشار الى استمرار عمل بعثة الكويت الدبلوماسية في بكين وتواصلها اليومي والدائم عبر خطوط ساخنة خصصت منذ اليوم الاول للطوارئ والتشاور والتنسيق والمتابعة مع كبار المسؤولين في وزارة الخارجية الكويتية وعلى مدار الساعة ومتى ما دعت الحاجة.

وذكر السفير أنه منذ تفشي الفيروس “العنيد” في الصين في ال26 من شهر يناير الماضي فانه لم يتم تسجيل أي حالة إصابة لأي مواطن كويتي هناك حيث أن تم إجلاؤهم للكويت “بصحة وسلامة”.

كما تقدم السفير حيات بالشكر والتقدير لسمو الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء ولجميع الوزراء والمسؤولين والأخوة والأخوات المواطنين في البلاد على متابعتهم اعمال السفارة يوميا وسؤالهم الدائم ومواساتهم في دعم جهود السفارة لتأدية واجباتها في المحافظة على مصالح البلاد ومواطنيها.

ودعا السفير حيات مجددا إلى الاستمرار في أخذ الحيطة والحذر والتشديد على ضرورة الالتزام التام بالإرشادات الوقائية العامة التي تصدرها السلطات المحلية في بكين بصفة يومية وذلك نظرا لتفشي الفيروس في عموم الصين.

واضاف ان وزارة الخارجية والبعثة الدبلوماسية الكويتية نشرت أرقام التواصل مع سفارة البلاد في الصين مرات عدة سابقة حيث تعمل على مدار الساعة للرد على جميع الاستفسارات وحالات الطوارئ التي تردها على الرقم التالي: «008615011111537».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق